المساعدة الاجتماعية والخدمات الاجتماعية

Photography: Ivelina Berova

ويحق للأشخاص الذين تم منحهم صفة اللجوء أو الوضع الإنساني الحصول على المساعدة الاجتماعية (بموجب قانون المساعدة الاجتماعية) ويتم ذلك عن طريق ترشيحهم في إحدى المديريات للمساعدة الاجتماعية  التابعة   لوكالة المساعدة الاجتماعية  حسب عنوان إقامتهم الحالي.

أولاً: أنواع المساعدة الإجتماعية

  1. المساعدة الإجتماعية الشهرية أوالمساعدة تقدم مرة واحدة أومساعدة لتأدية غرض معين

يتم دفع المساعدات الإجتماعية بعد ما يقوم الشخص البالغ في السن بتقديم طلب إلى مديرية المساعدة الاجتماعية في المنطقة التي يقيم هذا الشخص فيها. وخلال مهلة لا تزيد عن 20 يوم من تاريخ تقديم الطلب يقوم موظف من هذه الادارة بإجراء تحقيق واستجواب اجتماعي وإعداد تقرير اجتماعي. يتم إجراء التحقيق الاجتماعي في منزل الشخص الذي تلقى صفة اللاجئ أو الوضع الانساني أو في منزل عائلته الذي يقيم فيه في الوقت الحاضر.

مهم! يتم منح المساعدة الاجتماعية بعد ما تقدر الإيرادات والعمر والوضع العائلي والحالة الصحية والوضع المادي. وفي عملية التقدير هذه يأخذ بعين الإعتبار جميع أعضاء العائلة.

  1. الخدمات الإجتماعية ضمن المجموعة من النوع المقيم

يحق للناس الذين تلقوا الحماية الدولية الحصول على الحصول على الخدمات الإجتماعية ضمن المجموعة ذات النوع السكني مثل مركز الإقامة من نوع العائلي، ومركز النزول المؤقت، ومركز الأزمات، والمنزل للاقامة المؤقتة، والمنزل المحمي، والمنزل يقوم تحت المراقبة، والمأوى.

ولأن يستفيد من هذه الخدمات على الشخص تلقى صفة اللاجئ أو الوضع الإنساني أن يقدم طلباً لمنحه منزل إلى مديرية المساعدة الاجتماعية في المنطقة التي يقيم هذا الشخص فيها. وبعد تقديم الطلب تقوم هذه المديرية المسؤولة بمعاينة وتقدير إحتياجات هذا الشخص وتحرر تقرير تقترح ضرورة الاقامة مع العلم بأنه يرسل التقرير إلى تلك المديرية للمساعدة الاجتماعية التي يقع في أراضيها المنزل المقترح للاقاة فيه. ومن ثم تكون هذه المديرية للمساعدة الاجتماعية المعنية بإصدار أمر للسكن.

  1. المساعدات العائلية

يتم توفير هذا النوع من المساعدة على شكل مبلغ مالي و/أو استثمارات اجتماعية تقدم للعائلات ذات الدخل أقل أو يساوي 350 ليفات بالنسبة لكل الفرد من أفراد هذه الأسرة.

بخصوص الأطفال الذين يقيمون إقامة دائمة في البلاد لا يتم قبولهم للتربية والعيش في مؤسسة متخصصة للأطفال تتحمل الدولة جميع المصاريف للإعالة فيها، تدفع لهم مساعدة اجتماعية شهريا حتى انتهاء التعليم الثانوي، ولكنها تمنح لهؤلاء الأطفال حتى بلوغهم 20 سنة من العمر فقط.

تقوم المديريات للمساعدة الاجتماعية بدفع المساعدات العائلية بناء على طلب مرفق بمستندات لازمة أخرى يقدم في تلك المديرية للمساعدة الاجتماعية التي يقع عنوان الاقامة في نطاقها.

مهم! أصبحت عملية الحصول على المساعدات العائلية للأشخاص الذين تلقوا الحماية الدولية في بلغاريا معقدة إلى نوع ما ويتجلى سبب ذلك في عدم تخصيص في قانون المساعدات العائلية للأطفال وبطريقة صريحة من هم أولئك الذين يحق لهم الحصول على الاستحقاقات العائلية. ولذا يجوز أن يرفض تخصيص المساعدة المماثلة عند تقديم المستندات المطلوبة. ومن أجل التغلب على هذه المشكلة على الشخص الذي يترشح للحصول على التعويضات العائلية أن يذهب إلى المديرية لتقديم الطلب مصحوباً بأخصائي اجتماعي وفي حالة الرفض على هذا الإخصائي الإجتماعي الإتصال بلجنة هلسنكي البلغارية.

ثانياً: الحصول على الدعم الاجتماعي وابرام اتفاقية للتكامل مع البلدية

  • تنظيم ووضع خطة التكامل الفردية لكل الطفل الذي يكون فرداً من أفراد الأسرة وذلك بمشاركة مديرية “المساعدة الاجتماعية” والممثل القانوني للطفل؛
  • التوجيه للاستشارة إلى مديرية “المساعدة الاجتماعية”، إذا لزم الأمر؛

بواسطة وكالة المساعدات الاجتماعية نقوم وزارة العمل والسياسة الاجتماعية في جمهورية بلغاريا مع مراعاة نفس الشروط المطبقة حيال المواطنين البلغارية بتوفيرالإمكانية في الحصول على:

  • الخدمات الإجتماعية
  • المساعدات الإجتماعية
  • البرامج والتدابير لحماية الأطفال؛

ووفقاً أحكام المرسوم يشتمل الحصول على المساعدة الاجتماعية على توفير :

  • مساعدات إجتماعية شهرية وفقاً لأحكام قانون المساعدة الإجتماعية؛
  • مساعدة تقدم مرة واحدة لغرض اصدار البطاقة الشخصية؛
  • مساعدة مالية لغرض تأمين التدفئة؛
  • خدمات إجتماعية؛
  • مساعدة إجتماعية فردية تقدم مرة واحدة في حالة ظهور اجتياجات صحية وتعليمية أواحتياجات المرافق وغيرها من الاحتياجات الحيوية الهامة؛
  • ضمان دفع سعرالرعاية الطبية المقدمة في المستشفيات للتشخيص والعلاج للأشخاص الذين ليس لديهم دخل و/ أو ممتلكات شخصية
  • فرصة للاستفادة من الخدمة الاجتماعية المسماة بــ “مركز الإقامة المؤقتة” خلال ثلاثة أشهر من السنة التقويمية؛
  • فرصة المشاركة في البرمج والتدابير لحماية الأطفال.